عصفورة الاوطان
مرحبا بك
سعدنا بك
نتمنى لك أطيب الأوقات بيننا وإن شاء الله تجد كل تعاون
وإخاء وفائدة من الجميع
ننتظر مشاركاتك
اوقات الصلاة مكناس
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» الشاعر و الاديب صابر حجازي
الأحد 14 يناير - 19:38 من طرف عصفورة الاوطان

» سياسة الرسول (صلى الله عليه وسلم) التعليمية وأثرها في تطور العلوم
الأربعاء 31 أغسطس - 23:35 من طرف samira griche

» هل تعرف إجابة هذه اﻷسئلة السبعة ؟!!!
الأربعاء 31 أغسطس - 23:33 من طرف samira griche

» الشجاعة فى الإسلام
الأربعاء 31 أغسطس - 23:31 من طرف samira griche

» الحرية فى الإسلام
الأربعاء 31 أغسطس - 23:30 من طرف samira griche

» طريقة الاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم
الأربعاء 31 أغسطس - 23:22 من طرف samira griche

» الأيام العشر من شهر ذي الحجة
الأربعاء 31 أغسطس - 23:18 من طرف samira griche

» رياض المحبين
الأربعاء 29 يونيو - 23:22 من طرف samira griche

» قررت الرحيل
الأربعاء 29 يونيو - 23:20 من طرف samira griche

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 12 بتاريخ الإثنين 13 يونيو - 4:15

انين عاشقة

اذهب الى الأسفل

انين عاشقة

مُساهمة من طرف samira griche في الجمعة 22 يوليو - 23:40

أنين عاشقة


بماء الدمع اكتب المي
بنور الشمع اترقب حلمي


بنار الشوق اداعب قلمي
بلهيب العشق اودع وهمي


كفاك دمعا ياروحي
دمعك زاد في جروحي


انت نور ايامي
انت حبي وهيامي


كفاك حزنا يا حبي
حزنك زاد في عدابي


انت مصدر الهامي
بحبك نسيت آلامي


انت عشقي وأحلامي
وبعشقك دفنت احزاني


لو طلبت العشق أسكبه
من رحيق الزهر نشربه


لو طلبت البحر ابحره
في شطئان الهوى نسكنه


محتاجة انا لبحرك
واسبح في عالمك


محتاجة انا لحضنك
واحضى بحنانك


محتاجة انا لقصيدك
واستمتع بشعرك


انا العاشقة المتيمة في هواك
ولم أجد لقلبي موطنا سواك

بقلمي ......رتيبة الهادي حسين
avatar
samira griche
Admin

عدد المساهمات : 150
تاريخ التسجيل : 21/02/2011
العمر : 34
الموقع : http://gsamira.blogspot.com

http://afak4u.forumotion.com/

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى